آخر الأخبار

حشد لاحتجاجات جديدة بالسودان.. وواشنطن تحذر رعاياها

لندن- عربي21 الأربعاء، 05 يناير 2022 06:37 م بتوقيت غرينتش

واصلت قوى سياسية بالسودان الأربعاء، حشدها إلى الاحتجاجات الجديدة المقرر انطلاقها الخميس، للمطالبة بالانتقال إلى حكم مدني كامل، فيما أطلقت السفارة الأمريكية لدى الخرطوم تحذيرات صارمة لرعاياها قبل الاحتجاجات الجديدة.


ودعا تجمع المهنيين بالسودان في بيان مقتضب، إلى المشاركة في مواكب 6 يناير 2022، قائلا: "مقاومة وصمود حتى إسقاط المجلس العسكري الانقلابي وحلفائه، وتنصيب سلطة الشعب الانتقالية المدنية الكاملة".

 


بدورها، قالت السفارة الأمريكية لدى الخرطوم في بيان، إنه "من المتوقع أن تجري مظاهرات في 6 يناير بالخرطوم وربما في ولايات أخرى (..)، والمواقع والأوقات الدقيقة غير معروفة".


ودعت السفارة الأمريكيين إلى "تجنب كل السفر غير الضروري، وتجنب الحشود والمظاهرات، والبقاء بعيدا"، داعية إلى توخي الحذر إذا كان بشكل غير متوقع في محيط التجمعات الكبيرة أو الاحتجاجات، ومراجعة خططهم الأمنية الخاصة، ومتابعة وسائل الإعلام المحلية للحصول على التحديثات.


من جانبه، أكد والي الخرطوم المكلف الطيب الشيخ، ضرورة التنسيق المشترك بين القيادات الشعبية والأجهزة الأمنية لحماية المواكب السلمية، إيماناً بمبادئ وأهداف ثورة ديسمبر (حرية، سلام، عدالة)، حفاظا على دماء الشباب.

 

اقرأ أيضا: إغلاق الجسور بالسودان عشية مظاهرات للمطالبة بـ"الحكم المدني"


وطالب الوالي خلال لقائه الأربعاء، منسقي لجان الخدمات والتغيير بالوحدات الإدارية لمحلية أم درمان، بحضور مبارك دوسة مستشار الوالي للمتابعة والخدمات، بضرورة العمل المشترك بين المحليات ولجان الخدمات والتغيير للنظر في إيجاد الحلول لكافة المشكلات التي تواجه المواطن، وعلى رأسها قضية الانفلات الأمني والمهددات الأمنية المرتبطة بها في الأحياء والأسواق.


وشدد على ضرورة الاهتمام بقضايا معاش المواطن، خاصة في ما يلي آليات وصول السلع الاستراتيجية للمواطن، بالإضافة إلى النظافة وقضايا البيئة والتعليم والصحة.


من جهته، قال دوسة إن هذه اللقاءات تأتي ضمن سلسلة اللقاءات التي يعقدها والي الخرطوم مع منسقي لجان الخدمات والتغيير، كجسم فاعل وسط الأحياء السكنية يضطلع بمهام الخدمات وقضايا المواطن.

أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا