آخر الأخبار

وزير دفاع تركيا يهاجم اليونان: تسلك طريقا أكبر من حجمها

أنقرة- الأناضول الأحد، 09 يناير 2022 01:17 ص بتوقيت غرينتش

هاجم وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليونان، وقال إنها تجري اتفاقات مع عدة دول في حلف شمال الأطلسي "الناتو"، وتسلك طريقا أكبر من حجمها.

جاء ذلك في اجتماع لأكار، السبت، مع ممثلي وسائل الإعلام بمبنى وزارة الدفاع بالعاصمة أنقرة، وفق وكالة "الأناضول" التركية.

وتساءل أكار عن سبب تسلح اليونان في ظل وجود الناتو قائلا: "هذا التسلح ضد من؟ إنه كثير من أجل الدفاع، وقليل من أجل تركيا".

وأوضح أن بلاده لا تشكل تهديدا على أحد، وليس لها أطماع في أراضي أحد، قائلا: "تركيا مصدر أمان لأصدقائها، وهي حليفة قوية وفاعلة، ولا يمكن تحقيق أي نتيجة من خلال تشويه سمعتها".

ووصف أكار منظومة "إس 400" الروسية بأنها لا تؤذي أحدا ما لم يتم الاعتداء على تركيا أو تهديدها، وأنها من أولويات بلاده من أجل أمن 84 مليون تركي.

وفي رده على سؤال عن التقارب السعودي المصري مع اليونان مؤخرا، أكد أكار ضرورة أن تراقب تركيا التطورات على هذا الصعيد بحيادية وبتأنٍ، وهي تحافظ على برودة أعصابها.

وأوضح أن هذا التطور لا يدعو إلى القلق في حال تم تجاهل القدر الكبير للمعلومات التي تم سوقها بشكل متعمد.

وقال: "النقطة التي وصلنا إليها مع الإمارات معلومة للجميع، وفي المرحلة القادمة سنشاهد ما ستؤول إليه العلاقات مع السعودية ومصر".

وبحسب أكار، تراقب تركيا عن كثب كل ما يدور حولها من تطورات، مبينا أن بلاده تجمعها بدول المنطقة روابط ثقافية وتاريخية.

وبين أن تركيا على صعيد العلاقات الدولية في الوقت الراهن، تلعب دورا فاعلا بتوسيع مناطق التأثير لتمتد إلى ثلاث قارات، ومنطقة الاهتمام لتمتد للعالم بأسره.

وعن التطورات في كازاخستان، قال أكار: "أشقاؤنا في كازاخستان سيتغلبون على كل الصعوبات بوسائلهم وقدراتهم الخاصة، ونقف دائما إلى جانبهم".

وسلط أكار الضوء على مجالات التعاون العسكري والتعليمي بين تركيا وكازاخستان، قائلا: "وقفنا دائما مع كازاخستان، واليوم نقف إلى جانبها".

وأعرب عن أمله أن يحل الأمن في كازاخستان، وأكد استعداد تركيا لتقديم كافة أشكال الدعم لها.


أخبار ذات صلة

أضف تعليقاً

اقرأ ايضا